في تصنيف اسلاميات بواسطة

كيف يكون القران شفاء لما في الصدور، انزل الله عزوجل القرآن الكريم على نبيه محمد عليه الصلاة والسلام هداية للبشرية جمعياً، فيه المواعظ والدروس والقصص، لم يترك القرآن الكريم شئ وإلا ووضحه وذكره، فالقرآن الكريم كلام الله والله ليس كمثله شئ في الأرض ولا في السماء، ولو تمعنا في القرآن الكريم نجده ملئ بالقصص والحكم وفيه شفاء للصدور، وعلى اثر ذلك نجد المناهج الدراسية تتحدث عن القرآن الكريم في كافة مناهجها التعليمية.

حل سؤال كيف يكون القران شفاء لما في الصدور؟

القرآن الكريم هو كلام الله، نزله على رسوله محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، ليخرج الناس من الظلمات إلى النور، وايضاً القرآن الكريم عالج الكثير من القضايا في حياتنا اليومية، وفوق كل هذا نجد الكثير من الناس يتداون بالقرآن الكريم وعلى اثر هذا فقد وردت الآية الكريمة في القرآن الكريم حيث قال الله تعالي ” وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين ”، فهناك الكثير من الأمراض التي تصيب الإنسان وخصوصاً القلب من كثرة الذنوب والمعاصي، فلهذا نجد القرآن عالج الكثير من القضايا ومنها اليأس والقنوط والشك والريبة، ويكون القرآن شفاء لما في الصدور بتلاوته تلاوة صحيحة وتدبر كلماته ومعانيها.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
كيف يكون القران شفاء لما في الصدور
مرحبًا بك إلى جاوبني نت، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...